مقالات: المقالات
هل يقال للخارجي أخي في الله وما حكم السلام عليه؟

سأل سائل هل يقال للخارجي أخي في الله وما حكم السلام عليه؟





مولوي جلال الدين حقاني  كوكب دري في سماء الزمان

إلى الحائرين التائهين الذين يسألون: من أين نبدأ والعدو يحيط بنا من كل مكان؟. إلى الذين يصدّرون اليأس والعجز للناس ويرضون بالركون للذين ظلموا!.. إلى الذين يستسلمون ويرضخون لقهر واقع مذل مرير..

إلى كل من يتوق لطريق الخلاص؛ طريق العزة والكرامة.. إلى الذين يتوقون لحل معضلات الأمة وتطهير بلاد المسلمين من المحتلين الأجانب وأزلامهم المحليين؛ لا فلاح ولا نجاح ولا خلاص للأمة إلا بطريق ذات الشوكة؛ طريق ذروة سنام الإسلام.

وقبل أن ألج في أصل الموضوع، شكر الله سعي وجهد الفضلاء الذين جمعوا سيرة الشيخ المفضال العالم العامل؛ مولوي جلال الدين حقاني وجزى الله خيراً كل من ساهم في كتابة سيرته الذاتية.

 





 نجوم الإسلام في بلاد الأفغان تقديم د هاني السباعي

شرفني الأستاذ المجا هد الأديب الأريب سعد الله البلوشي أن أكتب تقدمة لكتابه الموسوم (من نجوم الإسلام في بلاد الأفغان) ولايسعني إلا الاستجابة لهذا الطلب النبيل. أقول وبالله التوفيق: عندما اطلعت على الكتاب هيّج مشاعري وأراق دمعاً لم يكن بمراق!. لم لا؟! فالكاتب وموضوع  كتابه عن أرض الفخر والفخار لكل مسلم! إنها أفغانستان أرض العزة والكرامة بلاد الصمود والثبات والشموخ! أفغانستان مقبرة الغزاة وحاضنة المهاجرين!.





إسلاميون بنكهة علمانية

من عجائب المقدور أن يقبل قادة ثورات الربيع الذي لم يعد يختال ضاحكاً! أن يحكمهم علماني في ثوب أبي جهل أو أبي لهب أو حتى نيرون! سواء كان الحاكم عسكرياً في خدمة محاربة الإسلام! أو من خلع زيه العسكري الملطخ بدماء الأبرياء أو مدنياً لا يرى الصلاح والفلاح إلا في غير شريعة الإسلام.

فالحيل السري الذي يربط بين العلماني؛ المدني والعلماني "العسكور" هو بغضهما لحكم الشريعة!! فالعلماني متناغم مع معتقده وتصوره للحياة! والإسلاميون المرابطون على ثغور البرلمانات والهيام بسلمية وأخواتها! تائهون حائرون يتلاعب بهم اللادينيون حيثما كانوا! فصار الإسلامي المتعاطي للدمقرطة! بينَ بينَ؛ لا هو إسلامي خالص! ولا علماني خالص! فأقرب وصف له أنه "علماسي" للجمع بين المتناقضين!. خافوا من ذروة الإسلام! فداسهم العسكر بالبيادة تحت الثرى!..





رسالة هادئة لقادة الإخوان المسلمين أي المنهجين أحق بالاتباع

في تعليق الدكتور عصام العريان (قيادي إخواني) على كلمة الشيخ الدكتور أيمن الظواهري بتاريخ السادس من شهر ذي الحجة لعام 1426هـ بقناة الجزيرة قال "نحن أمام منهجين في العمل يتصارعان على الإصلاح في العمل الإسلامي منذ عقود. وإذا كان هناك منهج ومدرسة تعتمدها الإخوان المسلمون وهي تقوية الأمة وتغييرها من أسفل وفقاً للآية (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم). فقد ارتأى بعض الإسلاميين الآخرين أن الطريق لهذا يتم عبر السلطة ولذلك يركزون على السلطة وعلى الحكم وعلى الحكومات يريدون أن يزيحوها من الطريق ليغيروا بعد ذلك كما يشاءون بقوة السلطان وليس بقوة الشعب الذي يريد أن يغير ما بنفسه".

ويشدد العريان على صحة منهج الإخوان بقوله: "وقد أثبتت التجارب أن المنهج الإنقلابي على عكس ما يقوله الدكتور أيمن الظواهري يواجه الفشل بعد الفشل لأنه يعتمد أداة خطيرة جداً وهي التغيير من فوق. أما المنهج الإصلاحي الذي يتبناه الإخوان المسلمون هذا المنهج يثبت كل يوم أنه يزداد ترسخاً ونفوذا وإيجابية".





لا يستحضرون ديانته ولا يوصم بالإرهاب لأنه غير مسلم

المسلم إرهابي للنخاع من مهده إلى لحده! المسلم يتنفس إرهاباً ويقتات إرهابا! المسلم قنبلة موقوتة فد تنفجر في أي وقت!!.

المسلم موروثاته الجينية إرهابية حسب مقاييس العم سام وحلفائه! أنت مسلم إذن أنت إرهابي!!

للأسف هذه هي الصورة النمطية المحفورة في ذاكرة ساسة الغرب وأجهزته الإعلامية الجبارة!!.





الثوري والمجاهد مصطلحان بحاجة لتحرير

مصطلحان بحاجة إلى تحرير؛ الثوري أو الثائر والمجاهد! بينهما عموم وخصوص! ليس كل ثوري مجاهدا! ولكن كل مجاهد ثوري! فمصطلح الجهاد نحت إسلامي بحت! له دلالة استعلاء إيماني؛ مصطلح مشتق من ذروة سنام الإسلام؛ يفوح مسكاً أدبياً، وعبقاً تاريخيا!





ما حكم قابيل الذي قتل أخاه هابيل وهل يصح أن يقال إنه مشرك

بعد هذا التطواف السريع حول موضوع قتل قابيل لاخيه هابيل أقول: لم يثبت بسند شرعي صحيح أن قابيل كان مشركاً لان الشرك بالله قد حدث بعد عدة قرون من نزول آدم على الأرض. كما أنه لم يثبت أيضاً أن هابيل كان نبياً. كما أنني أرى أن الأرجح لدي أن قابيل قتل أخاه هابيل حسداً؛ أي أنه ارتكب كبير قتل نفس ظلماً وعدوانا بغير حق لكن حكمه حكم أهل الكبائر حسب معتقد أهل السنة.





الاحتجاج بقصة الصحابي عبد الله بن حذافة وتقبيله لرأس ملك الروم

سأل سائل كريم: السلام عليكم هل قصة الصحابي عبد الله بن حذافة التي جاء فيها أنه قبل رأس ملك الروم ليطلق سراح الأسرى المسلمين صحيحة؟





حكم الشرع في الاعتداء جنسياً على معتقل

وردني سؤال من سائل فاضل هذا نصه: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، د. هاني المبجل. ما حكم الشرع والدين في المجرمين الذين قاموا بهذه الفعلة الشنعاء؟! والله الذي لا إله إلا هو، لأن مكنني ربي من رقاب هؤلاء الفجرة، لأطبقن حكم الشرع فيهم. قل لي يا شيخنا..ما حكم الشرع فيهم؟"أهـ





 أين هم أهل السنة الذين تستنجدون بهم

بالطبع لا جواب سوى العويل!! وما العجب في ذلك! فسنة بورما يعذبهم البوذيون حرقا وذبحا واغتصاباً وتشريدا علانية! وسنة تركستان الشرقية لا بواكي لهم! تمنعهم الصين من صوم شهر رمضان وفي اضطهاد مستمر! وفي انقراض سكاني رهيب! وسنة أفريقيا الوسطى وتشامبيا وكشمبير وتايلاند والفلبين وأفغانستان والشيشان! والعراق التي ذبح فيها آلاف السنة بلا رحمة تحت الحماية الأمريكية والإيرانية!! ولايزال الروافض يسفكون دماء سنة العراق!





حكم الرجوع في الهدية جواب د هاني السباعي

سأل سائل عن شخص أهدى لصديقه ساعة يد ثم بعد شهرين تقريباً أخبره أنه يريد رجوع الساعة التي اهداها إليه فرفض صاحبه وتنازعا في ذلك. فهل يجوز شرعاً للشخص أن يرجع في هديته. أفتونا وجزاكم الله خيراً.





ثمن المواطن المصري لا يساوي ناقة
تنبيه: هذا مقال قديم بعنوان (ثمن المواطن المصري لا يساوي ناقة!!) للدكتور هاني السباعي كتبه عقب حريق قطار الصعيد عام 2002 حيث احترق فيها أكثر من 350 مسافرا. المقال نشرته حينئذ جريدة الشعب والقدس العربي وبعض المنتديات الإسلامية وموقع المقريزي.. نعيد نشره بسبب تكرار حوادث قطارات السكة الحديدة بمصر.




ما حكم نوال السعداوي وحكم الترحم عليها

نوال السعداوي تواتر عنها عداء مستمر على الإسلام؛ فقد كانت حاملة لواء الشر ضد كل ما هو معلوم من الدين بالضرورة.

نوال السعداوي امرأة همازة غمازة لمازة طعانة بوقاحة وحقد مستمر على القرآن الكريم وعلى العقيدة والهدي الظاهر.

كل ذلك ثابت عنها عبر مقالاتها ومقابلاتها المرئية والمسموعة. فحكمها أنها مرتدة كافرة كفر أكبر، فاسقة فسق أكبر، خارجة عن الملة لا رتكابها نواقض الإسلام القولية والعملية.





السلطان محمود الغزنوي نجم في سماء التاريخ

السلطان الغازي محمود بن سبكتكين الغزنوي صاحب خراسان والهند حامل لواء نشر الإسلام في شبه القارة الهندية، محطم الأوثان، كاسر شوكة الشرك، قامع أهل البدع، مدمر الصنم "سمونات" الذي كان يعتقد أهل الهند أنه يحي ويميت!.